الرئيسية » أخبار الجمعية » جمعية الرحمة الخيرية تعقد لقاءً خاصاً مع موظفيها

جمعية الرحمة الخيرية تعقد لقاءً خاصاً مع موظفيها

 

عقدت جمعية الرحمة الخيرية اجتماعها الثاني للعام 2015، بحضور مدير عام الجمعية م. محمد اسماعيل المصري، وكافة الموظفين في جمعية الرحمة الخيرية، وقد تم بدء اللقاء بتلاوة عطرة من الذكر الحكيم تأكيداً على مبدأ إخلاص النية والعمل في سبيل الله.
استهل م. المصري حديثه بالترحاب بالموظفين، مؤكداً على أن هذا اللقاء يأتي ضمن جهود المؤسسة لتعزيز التواصل وإطلاع الموظفين في جمعية الرحمة الخيرية على كافة المستجدات الحالية، والطموح المستقبلية، مشيراً إلى أن تلك الطموح التي تحدث عنها في اللقاء الأول لهذا العام بات معظمها حقيقة جاري تنفيذها على أرض الواقع، ومنها مشروع المركز الطبي ، وكذلك مسجدي الإمام مالك، والصحابي زياد بن لبيد الأنصاري والذين بدأ بناؤهم في الأسابيع الماضية، وكذلك محطة التحلية في منطقة خزاعة والتي ستبدأ عملها خلال أيام، بالإضافة للسوبر ماركت الذي سيتم افتتاحه قبيل شهر رمضان المبارك.
كذلك ناقش مدير عام الجمعية م. المصري ضرورة تكثيف الجهود في استقبال شهر رمضان الكريم من خلال تلمس حاجات الناس والوصول إليهم ، وكذلك من خلال طرق أبواب الخير محلياً ودولياً داعياً كل من له علاقات مع أصحاب الخير بأن يجودوا بما يستطيعون كي نكون كالجسد الواحد في شهر الخير والبركة.
كما أشار في حديثه إلى طموح الجمعية في الفترة القادمة والذي يتمثل في عدة مشاريع من أهمها إكمال بناء مقر جمعية الرحمة الخيرية، وبناء معهد التمكين الاقتصادي الذي سيعتبر خطوة رئيسية في تغيير مفاهيم العمل الخيري وأساليبه، ونقل المجتمع من حالة الخمول والتلقي إلى حالة الإنتاج والعطاء.
وفي ختام اللقاء، استمع مدير عام الجمعية لاقتراحات وتوصيات بعض الموظفين، وكذلك أجاب على تساؤلات البعض الآخر، مختتماً حديثه بالشكر والثناء على جهودهم، وتوصيتهم جميعاً بتطبيق معاني الإخاء والتعاون على البر والتقوى.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: