الرئيسية » كلمة الجمعية

كلمة الجمعية

د. يونس الأسطل – رئيس الجمعية

قال تعالى” فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لا يَعْلَمُونَ”

الحمد لله الذي له خزائن السموات والأرض , يبسط الرزق لمن يشاء و يَقدر , فهو الذي يبلوكم بالشّر والخير فتنة , وإليه تُرجعون , ليجزي الذين أساءوا بما عملوا , ويجزيَ الذين أحسنوا بالحسنى أما بعد… فهذه جمعية الرحمة الخيرية, وأنشطتها المتنوعة, بين أيديكم في هذا التقرير الموجز للعام العشرين من عمرها, وهي ماضية في خدمة الشعب الفلسطيني, وخاصّة في محافظة خانيونس, ثاني كبرى المحافظات في قطاع غزة, وقد ناهز عدد أهلها ثلث مليون مسلم, راجين أن نكون قد قمنا ببعض واجبنا ابتغاء وجه الله, ورغبةً في جنةٍ عرضها السموات والأرض, أعدت للمتقين. هذا وإن أنشطة الجمعية قد تشعبت إلى أربعة برامج كبرى، واندرجت تحت كل نوعٍ منها طائفةٌ من الخدمات المتنوعة، كما يتبدّى لكم من إطلالة على فهرس التقرير، أو من التصفح لما انطوى عليه من تفصيل دقيق بتوفيق الله وفضله، مع التوثيق ببعض الصور الشاهدة بمصداقيته. إن إخوتكم في مجلس إدارة الجمعية يتمنون عليكم أن تطلّعوا على هذا التقرير، وأن تقدموا لهم نصائحكم الغالية في التصويب والتطوير، فالمؤمن مرآة أخيه، وثقتنا فيكم كبيرة، ونحن لا ندّعي الكمال ولا العصمة، فكل ابن آدم خطّاء، والقصور من شيمة البشر، وأحبٌ الناس إلينا من أهدى إلينا عيوبنا. كما أن إخوانكم وأبناءكم العاملين في الجمعية، الساهرين على تنفيذ مشاريعها، ثلةٌ من الشباب الذين ينظرون إلى إسعاد الناس بوصفه عبادةً يتقربون بها إلى الله تبارك وتعالى، فإنهم في المواسم وفي العديد من الأيام، يواصلون الليل بالنهار، لا ينتظرون جزاءً ولا شكوراً، وحسبهم أن الله شاكر عليم، وشكور حليم. وصلى الله على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه وسلم.

 

 

اترك رد